Clôture de l’Assemblée générale du Réseau arabe

اختتمت فعاليات الجمعية العامة التاسعة عشرة للشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان وأشغال مؤتمرها الذي ناقش “إدماج حقوق الانسان في السياسات العمومية” بالعاصمة الموريتانية نواكشوط،والتي دامت طيلة يومي 27 و28 جويلية 2022 و شارك فيها وفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان برئاسة السيد عبد المجيد زعلاني إلى جانب مشاركة واسعة لكافة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان العربية الأعضاء بالشبكة وكذا الشركاء من ممثلين عن المفوضية السامية للأمم المتحدة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والمعهد العربي لحقوق الإنسان.

أفضت الأشغال الى ابرام مذكرة تفاهم بين الشبكة العربية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ممثلة في مركز الأمم المتحدة للتدريب والتوثيق في مجال حقوق الإنسان لجنوب غرب آسيا والمنطقة العربية والمجتمع المدني. تهدف هذه المذكرة أساسا، إلى تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها وتعزيز التنسيق المتبادل بين الشبكة العربية ومركز الأمم المتحدة وتبادل الخبرات بينهما في مجال حقوق الإنسان. وقد نصت المذكرة على أن تكون بالذات من بين مجالات التعاون بين الطرفين، تنمية قدرات ومهارات موظفي مؤسسات حقوق الإنسان العربية ونشر المعلومات بهدف تعزيز حقوق الإنسان على المستوى المؤسساتي والمجتمع إلى جانب تعزيز إدراج التوعية في مجال حقوق الإنسان في أنظمة التعليم الرسمي والمقررات الدراسية بكل الأطوار التعليمية في المنطقة العربية بما في ذلك التعليم العالي والتدريب المهني وعقد دورات تدريبية وورش عمل ومؤتمرات للمساهمة في تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها. وقد اتفق الطرفان على عقد اجتماعات تقييمية منتظمة لتدارس مدى تحقيق أهداف مذكرة التفاهم.

وبالإشارة إلى مخرجات المؤتمر، نسجل تأكيد المشاركين من المنتسبين للشبكة العربية لمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان على إجراء دراسات وبحوث مشتركة في مجالات حقوق الإنسان ذات الاهتمام المشترك مع تبادل مستمر للمعلومات في مجال حماية وتعزيز حقوق الإنسان، وكذا وضع خطة طريق مشتركة لتنفيذ محتويات مذكرة التفاهم. في هذا الإطار، ونظرا لتعدد وتنوع الآليات المعنية بالعمل العربي المشترك في مجال ترقية حقوق الإنسان وحمايتها ( اللجنة العربية لحقوق الإنسان ( جامعة الدول العربية) – لجنة حقوق الإنسان العربية (لجنة الميثاق العربي لحقوق الإنسان) – المرصد العربي لحقوق الإنسان (البرلمان العربي) – الشبكة العربية…إلخ )، وتفاديا للعمل الانفرادي المعزول، اقترح السيد رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، التفكير في إيجاد آلية تنسيق تضمن مزيدا من النجاعة والفعالية للعمل العربي المشترك في هذا الميدان، الذي تؤديه الهيئات والآليات المذكورة.

تجدر الإشارة إلى أن الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان قد عقدت جمعيتها الـ 19 برئاسة السيد سالم بوحبيني رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الموريتانية التي انتقلت إليها الرئاسة الدورية للشبكة وبحضور الأمين العام للشبكة السيد سلطان حسن الجمالي. وقد صادقت الوفود العربية خلال جلسات الجمعية العامة على مجمل المواضيع المتعلقة بخطة العمل لما تبقى من برنامج سنة 2022 إلى نهاية العهدة الحالية، منتصف سنة 2023. وتقرر عقد الجمعية العامة القادمة في العاصمة المصرية القاهرة في تاريخ يحدد لاحقا حسب رزنامة النشاطات المعدة بموافقة أعضاء الجمعية العامة.

بمناسبة وجودهم بنواكشوط، حظي رؤساء الوفود العربية المشاركة في هذه الدورة للشبكة العربية، باستقبال من رئيس الجمهورية الموريتانية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بالقصر الرئاسي في نواكشوط، بحضور مدير ديوان الرئيس الموريتاني السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد والأمين العام للشبكة السيد سلطان حسن الجمالي.

خلال تواجده بالعاصمة الموريتانية نواكشوط لمشاركته في فعاليات الدورة الـ 19 للجمعية العامة للشبكة العربية لمؤسسات حقوق الإنسان أجرى رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان السيد عبد المجيد زعلاني جملة من اللقاءات الثنائية مع رؤساء الوفود العربية لتدارس أرضية تمهيدية لإمضاء مذكرات تفاهم مع عدد من المؤسسات العربية النظيرة للمجلس ومنها بالذات اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة موريتانيا التي نوقشت خلال اجتماع عقد بمناسبة زيارة مقرها بنواكشوط، الخطوط العريضة لمذكرة التفاهم والتعاون التي ستمضى لاحقا بين الطرفين. وبمناسبة هذا اللقاء، قدم السيد رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان دعوة رسمية لرئيس الشبكة الحالي، نظيره الموريتاني للقيام بزيارة للجزائر لغرض توسيع التعاون بين الطرفين وخاصة لإمضاء مذكرة تفاهم بعد ضبط مسودتها في المرحلة القادمة.